الرئيسية / الأخبار / الكاميرا الخفية ”أنا و راجلي“ تسيء للمرأة الجزائرية

الكاميرا الخفية ”أنا و راجلي“ تسيء للمرأة الجزائرية

صورت المرأة على أنها هدية…

أطلقت قناة نوميديا الجزائرية برنامج الكاميرا الخفية الذي ليس له أي معنى و أي هدف سوى استعمال المرأة بطريقة مهينة عبر قيامها بدور الهدية أو السلعة التي سيقدمها البرنامج للرجل المدعو بهدف تسلية الجمهور و الإستمتاع.
هذا الفعل ما هو إلا ممارسة تدهور صورة المرأة الجزائرية و تقليل من قيمتها و كرامتها و هذا في حد ذاته عنف اتجاه النساء بطريقة غير مباشرة، و ماهو إلا صور نمطية تترسخ في عقل المجتمع الجزائري بأن المرأة هي خاضعة و معبودة للرجل و ملك للعادات و التقاليد.
و بعدما شاهد الجزائريون البرنامج بدأُوا بالهجوم الميزوجيني ضد تلك المرأة بالشتم و السب، و هذه الاخيرة التي أعتبرها ضحية استغلال شاركت في البرنامج و أعجبها و علقت بأنه نجاح، لأن في عقلها اللاواعي هناك صورة نمطية مبرمجة على أن المرأة معبودة و سلعة مجانية و ملك للرجل عن طريق “الزواج”.

بشرى .ن

عن Tin Hinan

"تينهينان" جريدة متخصصة في فضاء حواء الواسع تعبر عن رسالتها وتسعى إلى توثيق نجاحات المرأة العربية وتعزيز صورتها المشرقة في شتى ميادين الحياة.

شاهد أيضاً

صحة المرأة: أمراض النساء الشائعة و الخطيرة التي تجهلها المرأة

مرض سرطان الثدي: كل عام من شهر أكتوبر الوردي تقام حملات و أيام إعلامية تحسيسية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

UA-129678825-1